شبابى موت
أهلا وسهلا بك يا ضيفنا الكريم
نتمنى أن تقضي وقتا ممتعا معنا في منتدى شبابي موت
ونتمنى أن تقوم بالتسجيل والانضمام لأسرة المنتدى
و نرجوا منك المشاركة لا أن تجلس في الظلام صامتا بلا حراك
لا تتردد في المساهمة و المشاركة
شكرا لزيارتك ...


شاطر
استعرض الموضوع السابقاذهب الى الأسفلاستعرض الموضوع التالي
avatar
ControllerSYR
Président
Président
عدد المساهمات : 322
تاريخ التسجيل : 01/08/2010
العمر : 25
الموقع : عصفور طيار دوت كوم

default الموت لإسرائيل

في الثلاثاء أغسطس 10, 2010 5:38 am
بيروت-سانا

عرض السيد حسن نصر الله الأمين العام لحزب الله خلال مؤتمر صحفي اليوم تسجيلاً بالصوت والصورة لعميل اسرائيلي يعترف خلاله بأنه حاول تلفيق قصة كاذبة مفادها أن حزب الله كان يخطط لاغتيال رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري في صيدا بعد استدراجه إليها عن طريق اغتيال شقيقته النائب بهية الحريري.

وقال السيد نصر الله إننا نتهم اسرائيل باغتيال رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري لأنها تمتلك المصلحة والدافع والقدرة على تنفيذ هذا النوع من العمليات التي حصلت في لبنان من عام 2004 وحتى اليوم وهي التي استهدفت قيادا ت في لبنان والخارج.

وأضاف نصر الله أن اسرائيل تحاول الاستفادة من كل فرصة للقضاء على المقاومة في لبنان... واتهامها للمقاومة بزعزعة الاستقرار في لبنان ينبع من عداوتها القوية والمريرة لهذه المقاومة.

وأكد السيد نصر الله أنه عندما فشلت اسرائيل باثارة الفتنة الطائفية في لبنان عقب اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري عملت على التخطيط لاغتيال رئيس مجلس النواب نبيه بري ولكنها فشلت.

وقال نصر الله إن اعترافات العميل الاسرائيلي محمود رافع بأنه ساهم مع الاسرائيليين بزراعة عبوة الزهراني التي كانت موجهة لاغتيال بري بالإضافة للمواصفات الفنية والتقنية للعبوة تؤكد أن اسرائيل تقف وراء هذه المحاولة وتسعى بكل الطرق لإثارة الفتن في لبنان.

صور جوية التقطتها المقاومة من البث الجوي لطائرات الاستطلاع الاسرائيلية تؤكد أن اسرائيل كانت ترصد جميع المحاور التي يسلكها الحريري حتى لحظة اغتياله

وكشف السيد نصر الله أن الفرق الفنية في المقاومة تمكنت منذ العام 1997 من التقاط بث الصور الجوية لطائرات الاستطلاع الاسرائيلية من طراز "ام كي" وهي تقوم بتصوير مواقع مختلفة في لبنان وأن المقاومة تمكنت بفضل هذا الاختراق من إحباط عملية انصارية التي قام بها العدو الاسرائيلي في منطقة الجنوب وقتلت حينها اثني عشر جندياً من جنوده.

وقال نصر الله إن الوثائق الجوية التي تحتفظ بها المقاومة تشير بشكل قطعي إلى أن العدو الاسرائيلي قام برصد جميع الطرق والمحاور التي كان يتنقل عليها رئيس الحكومة اللبنانية الأسبق رفيق الحريري وخاصة محور سان جورج.. الجامعة الامريكية.. المنارة.. ومحور شارع كليمنصو.. الجامعة الامريكية.. النادي الرياضي اللذين كان يسلكهما موكب رفيق الحريري خلال تنقلاته في بيروت إضافة إلى الطريق المؤدي إلى منتجع الحريري في فقرا وهو طريق إجباري لا يوجد بديل منه كما أن الصور الجوية الملتقطة تؤكد أن العدو كان مهتما برصد طريق بيروت صيدا بكل تفاصيله وصولاً إلى بيت شفيق الحريري شقيق الرئيس رفيق الحريري وهناك صور مركزة للمنزل ومداخله وحركة السيارات حوله.

وبينت الصور والوثائق كيف قامت طائرات الاستطلاع الاسرائيلية بتصوير هذه المحاور بدقة متناهية والتركيز على المنعطفات حيث أكد نصر الله أن جميع الخبراء يعتبرون أن العدو كان يحضر لعمل تنفيذي موجه ضد موكب الحريري.

وأكد الأمين العام لحزب الله في تعليقه على هذه الصور والوثائق أن جميع المناطق التي استهدفها الاستطلاع الاسرائيلي خالية من أي وجود للمقاومة بعناصرها وكوادرها وأسلحتها وأماكن تدريبها متسائلاً ما المبرر الذي دفع اسرائيل لعملية الرصد هذه.

اعترافات العملاء تثبت أن العدو كان يرصد بدقة تحركات الرئيس سليمان وقائد الجيش وسعد الحريري وسمير جعجع

وكشف السيد نصر الله أن أحد العملاء الاسرائيليين على الأراضي اللبنانية اعترف بأن مشغله الاسرائيلي طلب منه معلومات تفصيلية عن رئيس الجمهورية اللبنانية ميشيل سليمان وقائد الجيش جان قهوجي وموقعي منزليهما والطرق المؤدية اليهما وبالتحديد المسافة الزمنية بين بيت الرئيس سليمان والبحر مشياً على الاقدام وبالسيارة.

وقال نصر الله إن هذا العميل اعترف بالتحقيقات التي أجريت معه أن من بين مهامه كان رصد تحركات كل من سعد الحريري رئيس الحكومة الحالي وسمير جعجع رئيس الهيئة التنفيذية في القوات اللبنانية وأن يحدد مواعيد حضور الحريري إلى منزل جعجع ومراقبة تحركات جعجع في منطقة الأرز ومواكبه إضافة إلى تحديد حركة تردد بعض السياسيين اللبنانيين إلى مقاهي منطقة جبيل.

وقال نصر الله إن هذه القرائن تشير إلى أن العدو كان يترصد أهدافاً من قوى 14 آذار في المرحلة الماضية في مسعى منه لاستهدافها بالاغتيال ليتمكن من توجيه التهمة باتجاه سورية وحلفائها في لبنان ليكمل مشروعه بالفتنة وضرب الاستقرار.

وتساءل نصر الله لماذا لم يأت احد من لجنة التحقيق الدولية ليسأل هذا العميل عمن كان يشغله ويحقق مع المشغل ويعرف مراميه من وراء عمليات الرصد والمتابعة للمسؤولين اللبنانيين.

أخطر العملاء التنفيذيين للعدو الاسرائيلي كان موجوداً في منطقة اغتيال الحريري قبل يوم واحد من التنفيذ

وأكد السيد نصر الله أن العميل الاسرائيلي غسان جرجوس الجد وهو أخطر العملاء التنفيذيين تواجد في ساحة الجريمة في موقع اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الاسبق رفيق الحريري قبل يوم واحد من تنفيذ عملية الاغتيال.

وقال نصر الله إن العميل اعترف أثناء التحقيقات بعد أن القي القبض عليه لاحقاً بأن إحدى المهام المكلف بها من قبل العدو الإسرائيلي هي إخلاء عناصر المخابرات الاسرائيلية عند الشواطئ اللبنانية والحدود البرية وإدخالهم حيث أنه نفذ عمليتي إدخال للعملاء واخراج الأولى في آذار 2004 في منطقة جبل لبنان والثانية في كانون الأول من نفس العام عندما شارك باغتيال الشهيد غالب عوالي من خلال إيصال فريق تنفيذي إلى منطقة الاغتيال وإخلائه منها بعده.


من المُقتَبس :
فإذا أيها الشعب العربي
ليس لسورية أو أي دولة عربية علاقة بإغتيال
الحريري ....
يبقى السؤال هل تصدقون ؟
....................


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


<P style="MARGIN-LEFT: 0px" dir=rtl align=left>
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
</P>
avatar
**مرموره**
Président
Président
عدد المساهمات : 486
تاريخ التسجيل : 23/07/2010
العمر : 22
http://shababymoot.yours.tv

default رد: الموت لإسرائيل

في الثلاثاء أغسطس 10, 2010 2:50 pm
موضوع رائع
انا لااتصور ان العرب يقتلوا بعضهم وفى اسرئليين دى مصلحتهم
انهم يشيعوا الفتنه بين العرب
انا اصدق انهم ليسوا عرب من قتلوا رئيس الوزراء الاسبق للبنان


[img][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][/img]

هذا مصير من يتحدى المصريين
استعرض الموضوع السابقالرجوع الى أعلى الصفحةاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى